عرض مسرحي في الموصل يروي قصص داعش اثناء احتلال المدينة

زوعا اورغ/ وكالات

أعلنت مديرية التربية في محافظة نينوى، الاربعاء، عن إقامة عرض مسرحي في مدينة الموصليروي واقع المدينة حين كانت تحت سيطرة تنظيم “داعش” وبعد تحريرها، مشيرة الى أن المسرحية ستعرض قريبا في مسارح دولية .

وقال مدير العلاقات العامة والإعلام فراس محمد حسن، ، إن “مديرية التربية اقامت عرضا مسرحيا يحاكي الواقع المرير للمحافظة أثناء سيطرة الارهاب عليها”، مبينا ان ذلك يأتي “ضمن دعمها المستمر للأنشطة الرياضية والفنية والأدبية”.

وأوضح حسن أن “قاعة النشاط المدرسي في تربية نينوى احتضنت العرض المسرحي للمؤلف والمخرج بيات مرعي والممثل محمد”، مشيرا الى أن “العمل سلط الضوء على أهم المعاناة والظروف التي مرت بها نينوى أثناء سيطرة التنظيمات الإرهابية على المحافظة”.

واشار الى أن “المدير العام لتربية نينوى وحيد فريد عبد القادر ثمن جهود القائمين على هذا العمل الكبير الذي بين مراحل احتلال التنظيمات الإرهابية للمحافظة وبعد التحرير وعودة نينوى إلى الإبداع من جديد بعد سنين القتل والإجرام”، مؤكداً أن “هذه المسرحية سيتم عرضها قريبا في المسارح الدولية ليرى العالم المأساة التي مرت على أهالي نينوى تحت بطش الارهابيين”.

وسيطر تنظيم “داعش” على محافظة نينوى ومركزها مدينة الموصل في العام 2014، وتمكنت القوات الامنية والمسلحة العراقية بمختلف صنوفها بمساندة الحشد الشعبي من تحرير المدينة بعد معارك دامية استمرت نحو تسعة أشهر، حتى اعلن في 10 تموز 2017 عن تحريرها من سيطرة التنظيم بالكامل.