صحيفة: كردستان تماطل في تنفيذ اتفاقية توحيد التعرفة الجمركية بين بغداد وأربيل

زوعا اورغ/ وكالات

ذكرت صحيفة العربي الجديد، الاربعاء، ان حكومة اقليم كردستان تماطل في تنفيذ اتفاقية توحيد التعرفة الجمركية بين بغداد وأربيل، فيما اشارت الى ان هناك اجتماعا سيعقد بين الجهات المختصة من الطرفين لمعرفة الأسباب التي تقف وراء عدم تطبيق توحيد التعرفة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر حكومي قوله ان “سلطات حكومة إقليم كردستان تماطل في تنفيذ اتفاقية توحيد التعرفة الجمركية بين بغداد وأربيل ورفع نقاط الجمرك الموجودة”، مبينا ان “المماطلة قد تنسف أحد أهم الاتفاقات التي تمت بين الطرفين قبيل إقرار الموازنة العامة للبلاد الشهر الماضي”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “الجهات الكردية في أربيل ما زالت تتقاضى رسوماً جمركية على البضائع الداخلة إليها من تركيا وإيران باتجاه بغداد أو من بغداد إلى أسواق الإقليم، ما يؤدي إلى ارتفاع أسعار البضائع الواصلة للسوق العراقية”.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول بارز قوله إنّ “اللجنة المالية ودائرة الجمارك ومجلس الوزراء سوف يعقدون اجتماعا مع مسؤولي إقليم كردستان لمعرفة الأسباب التي تقف وراء عدم تطبيق المنافذ الحدودية في الإقليم بشأن توحيد التعرفة”.

وتابع ان “بغداد قد تعاود فرض الجباية على الشاحنات التي لا تنطبق عليها التعليمات الحكومية”، موضحا ان “هناك مهلة محددة اذا لم يطبق الإقليم هذا القرار فإن بغداد سيكون لها موقف حازم من هذا الأمر”.

وكان مدير الجمارك العام في إقليم كردستان العراق سامال عبد الرحمن قد أعلن مطلع الشهر الماضي أنه سيتم توحيد التعرفة الجمركية على مستوى العراق ومن ضمنه إقليم كردستان في 17 من شهر شباط، ورفع نقاط الجمرك بين الإقليم والمركز قبل ذلك التاريخ.

وتبلغ الرسوم التي يفرضها العراقيون على البضائع ما بين 0.5 في المائة ولغاية 30 في المائة بحسب نوع البضائع والدولة القادمة منها، عدا السجائر والمشروبات الروحية التي تمثل رسومها ضعف سعرها الحقيقي.