خلال كلمته في جلسة افتتاح الفصل التشريعي الجديد لبرلمان اقليم كردستان، النائب فريد يعقوب رئيس كتلة الرافدين يطالب ان يكون فصلا تشريعيا حافلا بإنجاز الملفات المهمة، وانصاف شعبنا كمكون اصيل من خلال حل الملفات العالقة

زوعا اورغ/ اربيل

القى النائب فريد يعقوب كلمة خلال جلسة افتتاح الفصل التشريعي الجديد لبرلمان اقليم كردستان العراق يوم الاحد 1-9-2019، اليكم نص الكلمة :

السيد رئيس البرلمان

نبارك بدء أعمال الفصل التشريعي الثاني للبرلمان ونتمنى ان يكون فصلا تشريعيا حافلا بإنجاز الملفات المهمة التي ينتظرها ويتأملها الشارع الذي منحنا الثقة في حلها بصورة جذرية وجدية واهمها قانون الإصلاح الذي هو جزء أساسي من عمل البرلمان ومدخرات رواتب الموظفين وضمان حقهم  والقوانين والتشريعات التي توفر الحياة الكريمة للمواطنين وخصوصا  التربية التي تحتاج الى مراجعة شاملة لنظامها المتأرجح بين التغيرات العديدة في منهجها مما يربك النظام التعليمي للمجتمع كذلك التشريعات الخاصة بالصحة والكهرباء والضرائب وغيرها من الامور التي تخدم المواطنين بالدرجة الأساس .

اما ما يخصنا نحن كمكون كلداني سرياني اشوري اصيل في الاقليم ايضا نامل من البرلمان الحالي بالعمل على تضمين حقوقنا تشريعيا بقانون خاص والعمل على حل جميع الإشكاليات التي تواجهنا اليوم كأقلية وتهدد وجودنا في الاقليم وتوقف نزيف الهجرة التي يطال شعبنا يوم بعد اخر .

ان من اهم الامور هو التعايش المشترك ومن جانبنا نطالب بالتطبيق الفعلي للشراكة عبر:  حل مشاكل التجاوزات

والشراكة الحقيقة في سلطات الاقليم الثلاث التشريعية والتنفيذية والمحلية

وحماية والمحافظة على تمثيل شعبنا لنفسه في البرلمان عبر تعديل قانون الانتخابات والعودة الى قانون ١٩٩٢ للسجلات الخاصة لشعبنا وانتخاب ممثليه بنفسه.

وحث الحكومة على توفير الخدمات الضرورية للقرى والقصبات ومنها منطقة نهلة التي تعاني .

واخيرا العمل على معالجة الوضع الأمني المتوتر للقرى لسنوات من الإهمال وتردي الخدمات وكذلك اعادة الحياة الى مناطق نيروة وريكان التي حرم أهلها من العودة اليها والقصبات في الاقليم عموما وما تتعرض له من قصف تركي وبالتالي افراغ القرى من سكانها .