حقوق الانسان تعرب عن قلقها الشديد من استمرار حالات التسمم في البصرة

زوعا اورغ/ وكالات

اكد مكتب المفوضية العليا لحقوق الأنسان في البصرة، اليوم الجمعة، استمرار تسجيل حالات تسمم في المحافظة، فيما طالب الحكومة الاتحادية باتخاذ موقف جاد لحل الازمة، وتخصيص اموال لكل عائلة بصرية لــ شراء الماء والدواء.

وقال المكتب في بيان تلقى المربد نسخة منه، إنه يجدد مطالبته الحكومتين المركزية والمحلية باتخاذ خطوات جادة ومهنية توازي مكانة محافظة البصرة وتضحيات أهلها، ولايزال يعبر عن قلقه الشديد لعدم توقف حالات التسمم رغم انخفاض درجات الحرارة، ووصول إعدادها إلى ١١٤ الف حالة تسمم، مشيرا الى استمراره في رفع الشكاوى ازائها إلى رئاسة الأستئناف، التي إحالتها إلى محاكم التحقيق المختصة.

ودعا مكتب مفوضية حقوق الانسان في البصرة المواطنين إلى مراجعة المكتب لتسجيل شكاواهم، مطالبا الحكومة بموقف جاد من الحلول التي لاتزال ترقيعية، وتخصيص مالي لكل عائلة بصرية للتغلب على نفقات الماء والدواء.