حركتنا في شيكاغو تقيم جلسة حوارية عن الحقل القومي لشعبنا

زوعا اورغ / شيكاغو

أقام قاطع إيلينوي للحركة الديمقراطية الآشورية – زوعا بتاريخ 20 / كانون الثاني / 2019 ، جلسة حوارية لعدد من ناشطي من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في الحقل القومي ( السياسي ، الإعلامي ، الثقافي ، الاجتماعي ، والفني ) وقد حضرها الإعلامي المعروف الرفيق سركون يلدا سلفيو القادم من السويد ، في بداية الجلسة رحب الرفيق اليكس ديفيد مسؤول قاطع إيلينوي للحركة بالحاضرين موضحاً وبشكل مختصر الهدف من هذه الجلسات والتي تصب جميعها في عملية التواصل بين زوعا والجماهير .

بعد ذلك تحدث الرفيق هرمز طيرو معاون مسؤول القاطع عن أهداف ومحاور الجلسة والتي تمحورت في :

اولاً : الأهداف

١ – تجديد الآمال في مشروعية قضيتنا الوطنية والقومية في العراق .

٢ – التواصل مع الجماهير .

٣ – دور ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في المهجر وتحملهم المسؤوليات القومية من اجل الارتقاء بالعمل القومي وترصين الوحدة الفكرية وعدم التهاون مع الأفكار الانهزامية والعناصر الخاملة .

ثانياً المحاور

١ – المحور الوطني : حيث تم التطرق الى أزمة تشكيل الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم وذلك على خلفية الصراعات بين الكتل السياسية الكبرى .

٢ – المحور القومي : وقد جرى الحديث عن استمرار سياسات الاستئثار بالسلطة من جانب الكتل الكبيرة ومصادرة إرادة  شعبنا بعد ان تم السطو على مقاعد الكوتا من قبل منظمة البدر الشيعية في الجنوب وحزب الديمقراطي الكردستاني في الإقليم .

بعد ذلك جرت مداخلات كثيرة جانب منها كانت تتعلق بالأهداف والقسم الآخر بالمحاور من قبل الرفيق سركون سلفيو حيث كانت له إضافات فكرية للموضوع  كما شارك بالحديث كل من السادة  شيبا مندو رئيس المجلس القومي الاشوري في إيلينوي وأندرو مورو وبول كيوركيس وسركون ليوي الرئيس السابق لاتحاد الجمعيات الآشورية الامريكية والفنانان جان دشتو وجورج جندو وشمشون توما وإبراهيم ميرزا ولازار خمو والمحلل السياسي نمرود سليمان ، ومن خلال المناقشات وتبادل الأفكار والتي كانت تصب جميعها في خدمة العمل القومي في الوطن والمهجر فقد اتفق  الجميع على مواصلة اللقاءات مستقبلاً ، كما كانت هناك مداخلات متعددة إضافية  من قبل الرفيق اليكس ديفيد وقد اجاب بكل شفافية على تساؤلات الحاضرين.