تقرير: بنس يعمل على تسريع عملية مساعدة المسيحيين والايزيديين العراقيين

INDIANAPOLIS, IN - MARCH 31: Indiana Gov. Mike Pence speaks during a press conference March 31, 2015 at the Indiana State Library in Indianapolis, Indiana. Pence spoke about the state's controversial Religious Freedom Restoration Act which has been condemned by business leaders and Democrats. (Photo by Aaron P. Bernstein/Getty Images)

زوعا اورغ/ ترجمة عنكاوا كوم

افادت “ذا واشنطن فري” ان نائب الرئيس الامريكي مايك بنس يسعى لتسريع عملية الحصول على مساعدات للمسيحيين والايزيديين العراقيين وباقي الاقليات التي تتعرض للاضطهاد من قبل الدولة الاسلامية.
وتعهد بنس في شهر تشرين الاول الماضي بتجاوز برامج المساعدة التابعة للأمم المتحدة والتي وصفها ب”الغير فعالة” والاعتماد على الجماعات الدينية والوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID. لكن مع الوضع المحفوف بالمخاطر بالنسبة للأقليات الدينية في العراق، اعربت بعض المنظمات الانسانية عن قلقها من ان الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ووزارة الخارجية قد يحاولان ابطاء امر الرئيس ترامب.
وعقد بنس في يوم الثلاثاء اجتماعا للبيت الابيض وبعد ذلك نشر على موقع تويتر تغريدة حول الاجتماع. وحضر الاجتماع كل من سفير الامم المتحدة نيكي هالي، مدير الوكالة الامريكية للتنمية الدولية التابعة للامم المتحدة مارك جرين، ونائب وزير الخارجية جون سوليفان،ومدير مكتب الادارة والميزانية ميك موليفاني.
كما وشارك في الاجتماع ايضا النائب الجمهوري فرانك وولف، والذي اصبح زميلا بارزا في مبادرة “ويلبرفورس” للقرن الحادي والعشرين
وقال وولف “هناك اقتباس مشهور يقول ‘السكوت عن اما الشر هو الشر بحد ذاته”
الاقتباس مأخوذ من اللاهوتي الالماني ديتريش بوتويفر، الذي اعدم من قبل النازيين لمشاركته في مؤامرة لقتل هتلر.
وقال وولف “ان هذه الادارة تعمل على سياسة الرئيس لتوجيه الموارد والاغاثة التي يحتاجها المسيحيون والايزيديون وغيرهم من المضطهدين, بسبب ايمانهم, في الشرق الاوسط.