المتحف البريطاني والعرض الخاص لاشور بانيبال ملك العالم ملك اشور

زوعا اورغ/ خوشابا كلو جابا – لندن – المملكة المتحدة

بمبادرة جديدة من نوعها يقوم المتحف البريطاني بعرض لوحات نادرة وفريدة على قاعات مخصصة، حيث لأول مرة تعرض هذه اللوحات امام الجمهور لتروي حياة اعظم ملك في التأريخ اشور بانيبال والتي كانت مخزونة في الطابق السفلي للمتحف ولم ترى النور لعشرات السنين والان أذن المتحف بعرض تلك اللوحات لتستمر بعرضها من ٨-١١-٢٠١٨ لغاية ٢٤-٢-٢٠١٩

واقام المتحف البريطاني  محاضرات وعروض فنية مجسمة عبر الالواح والشاشات المرئية المعبرة عن مختلف الجوانب الحياتية في تلك الفترة وهذه المرة ليست عن العظمة العسكرية التي غالبا ما كان الاعلام يسلط الضوء عنها وعن الامبراطورية الآشورية وانما عرض جوانب الحياة الاجتماعية لمختلف المفاهيم الابداعية كالعلوم والمعارف ونتاجاتهم الصناعية شعورهم الانساني عن القصص والروايات في مختلف مجالات الحياة الحب الغيرة والرومانسية صراعهم تحدياتهم مع الطبيعة والمجتمع وقوانينها الموضوعية والطبيعية ووضعها في خدمة مصالحهم الاجتماعية والتقدم نحو الافضل ووضع القوانين المناسبة للمجتمع بجانب الانتصارات والعظمة العسكرية

اشور بانيبال ملك العالم حكم امبراطورية شاسعة في القرن السابع قبل الميلاد امتدت من مصر وقبرص الى ايران مرورا  بعاصمتها نينوى ,عرض المتحف اللوحات الضخمة والمجسمة لصيد الاسود وكأنها حقيقة واقعة وتثير الانتباه للمشاهد ،  والمعارك الرائعة والمزدحمة الغنية بتفاصيلها الدقيقة كافلام عالمية المجردة والتي يتمتع كل انسان بها كما هي وانت تشاهدها واخرى صور جميلة للاسود الملونة وكأنها حقيقية امام الزائر وهي اصلا رمزا ودلالة للثقافة العالية والرفيعة التي يمتلكها الفنان في عصره واخرى تروي النموذج الملكي وهو يحطم قوى الشر في الاحداث الجارية والمتسلسلة عندما يحرر شخص ( مربي الحيوانات البرية ) من قفصهم في المنتزه الملكي لتقتل من قبل الملك وامام انظار النبلاء وقسم من الصور المجسمة هي رقمية digitall مقترحة لتوضيح الصور الاصلية لربما معروضة لاغراض دعائية وان اشور بانيبال هذا الملك العظيم ليس ملكا على العالم وممثل الاله على الارض وذات صفة عسكرية فقط وانما يتحلى بالمعرفة والثقافة العالية ويتقن اللغات السومرية الاكادية والارامية قراءة وكتابة السائدة في تلك الفترة ويحمل قلما ومدسوس في حزامه اداة الكتابة وعلامة المعرفة وحكيم بين الناس ويعمل في حقول مختلفة مثل الطب وكدلك مع المنجمين والسهرة وهؤلاء السهرة يشكلون ويدخلون ضمن العناصر المهمة في ثقافة ادارة المحاكم.

ومن خلال العرض الاستثنائي للألواح والكتابات المسمارية والمنظومة البريدية التي تحويها المكتبة من الاعمال للوحات كثيرة ومتعددة كبيرة ونحيفة الادبية الثقافية والمقالات الهادئة وتفاصيلها عن العلوم المختلفة الطبية الهندسية الرياضيات عن السهرة والتنجيم تعكس اللغة الدعائية الانيقة لاحتلال عيلام مصر وبابل وهناك رسالة كتبها لوالده في صفحات اللوحات الطينية النحيفة عندما كان في الثالثة عشرة من عمره ليرويه خطه في الكتابة ورسالة اخرى من شقيقه التي تروي كيف كان يستأصل جيش اشور في لعبتهم المفضلة ويقضي عليها بحركة واحدة عندما يكونوا جالسين في ايام القحط والجفاف وهي لعبة الاطفال التي كانوا يلعبوها وهناك بيانات اساسية لتشخيص واختيار اشور بانيبال ملكا قبل اخاه البكر كما اختير والده من قبل وهناك الرسائل الحية التي تنقل بين اعضاء الاسرة المالكة وتروي كيف كان يحب جده سنحاريب.

وهناك الاعمال الكثيرة للمعارك التي تدور مع اعدائهم التقليديين والمجاورين للامبراطورية كالكيشيين والمصريين والعيلاميين وللتوضيح والتوثيق فقط تعرضت مكتبة اشور بانيبال في الموصل الى تدمير 70% من الوثائق التي كانت تحويها المكتبة والجريمة نفذها مجرمي داعش وامام انظار العالم .

وفي هذا العرض الرائع يشعر الحاضر وكأنه في خيال ويعيش الحالة ذاتها يقرع على سماعه الصوت التسجيلي وكأنه يخاطبه على الاصرار وعظمة التأريخ لأشور بانيبال يقول:

قبل حوالي ثلاثة الاف سنة من الان حكمت اكبر امبراطورية لم يراها العالم من قبل وكما حكموا الملوك من قبلي بنيت اعظم القصور وشيدت الجنائن الجميلة المدهشة والمثيرة ومنحني الاله العظيم المعرفة والمقدرة وحكم العدل حطمت بها العدو وجعلتهم ينحنوا ويخضعوا امامي رميت السهام النبال وطاروا باتجاه الاسود لتخترق حناجرهم انا اشور بانيبال ملك العالم وملك بلاد اشور.