الحريري يعلن تراجعه عن قرار الاستقالة

زوعا اورغ/ وكالات

اكد رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، الثلاثاء، ان حكومة بلاده ملتزمة بسياسة “النأي بالنفس” عن اي صراعات، فيما اعلن عن تراجعه من قرار الاستقالة.
وتلا الحريري البيان الصادر عن اجتماع الحكومة، الذي جاء فيه أن الحكومة قررت التزام النأي بنفسها “عن أي نزاعات أو صراعات أو حروب وعن الشؤون الداخلية للدول العربية حفاظا على علاقات لبنان السياسية والاقتصادية مع أشقائه العرب”.

وتابع البيان أن “مجلس الوزراء يجدد تمسك الحكومة باتفاق الطائف ووثيقة الوفاق الوطنية، ولا سيما البند الثاني من المبادئ العامة، والتي تنص على أن لبنان عربي الهوية والانتماء وهو عضو مؤسس وعامل في جامعة الدول العربية وملتزم بمواثيقها”.
واختتم بيان مجلس الوزراء بالقول “يشكر مجلس الوزراء رئيسه على موقفه وعلى عودته عن الاستقالة”.
يذكر أن الحريري قدم استقالته من منصبه مطلع تشرين الثاني الماضي أثناء وجوده في الرياض، مما تسبب في أزمة سياسية في لبنان.
وعاد الحريري إلى بيروت وأوضح أنه ربما يسحب استقالته التي رفض الرئيس اللبناني قبولها.