التربية: إضراب المعلمين عن الدوام يقع على عاتق الحكومة والنقابة

زوعا اورغ/ وكالات

اعتبر المتحدث باسم وزارة التربية فراس محمد، إضراب المعلمين عن الدوام الرسمي ليس من شأن وزارة التربية، وإنما يقع على عاتق نقابة المعلمين والحكومة.

وقال محمد في تصريح صحفي، أمس الأحد، 17 شباط 2019، إن “المديريات العامة للتربية في عموم العراق مرتبطة بمجالس المحافظات، ووزارة التربية ليس معنية بدوام المعلم أو غيابه، حتى توجه له عقوبة من عدمها”، مبينا أن ” الوزارة تقف بالضد من الإضراب وتعطيل الدوام الرسمي”، وفق ما نقلته “الشرق الأوسط”.

من جهته، أكد رئيس مؤسسة “مدارك” التي أطلقت حملة “أنقذوا التعليم” قبل نحو شهرين، مزهر الساعدي، انه مع أي جهد يؤدي إلى تحسين الواقع التربوي على ألا يتم استغلاله من أي جهة، وهو يؤيد الإضراب إن ساهم في تطوير الواقع التعليمي، مبينا انه كان يتمنى أن ينطلق قبل إقرار الموازنة للضغط باتجاه تخصيص الأموال اللازمة لتطوير التعليم.

وأشار الساعدي، إلى أن أهم ما حققته حملة “أنقذوا التعليم” التي أطلقتها منظمة بمشاركة 7 منظمات مدنية أخرى، هي انهم استطاعوا بعد الاجتماع بنائب رئيس البرلمان ولجنة التربية تحويل مبلغ ترليون دينار عراقي إلى مبالغ تنمية الأقاليم لبناء المدارس المهدمة.

وكشف الساعدي عن “مستويات عالية من التهرب من المدارس إلى جانب اكتظاظ الصفوف بالطلبة ومشكلة الدوام المزدوج في المدارس، إضافة لتراجع التعليم إلى مستويات غير مسبوقة”.

وكانت نقابة المعلمين في العراق، هددت أمس، بالقيام بخطوات تصعيدية أخرى في حال عدم استجابة حكومة عادل عبد المهدي، إلى مطالبهما المتمثلة في حل مشكلات العملية التربوية، سواء تلك المتعلقة بالبنى التحتية، والمناهج الدراسية، أو أوضاع المعلمين المعيشية وتطوير قدراتهم التدريسية.