اقليم كردستان يرحب بالحوار مع بغداد.. “مشاكلنا لا تحل بالعمل العسكري”

زوعا اورك – وكالات

رحبت حكومة إقليم كردستان بدعوة رئيس الحكومة العراقية، حيدر العبادي، إلى الحوار لحل الأزمة العالقة بين الجانبين بعد الاستفتاء.

ونقل تلفزيون رووداو ومقره أربيل عن حكومة اقليم كردستان في شمال العراق قولها اليوم الخميس إنها ترحب بدعوة رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، للحوار لحل الأزمة التي فجرها استفتاء الأكراد على الاستقلال.

وعقد مجلس وزراء حكومة إقليم كردستان، الخميس، اجتماعا ترأسه نيجرفان بارزاني رئيس حكومة الإقليم، بحضور نائبه قوباد طالباني، في أربيل، حيث تم “التطرق لأحداث كركوك الأخيرة والوضع الحالي للمدينة”.

ورحب المجلس خلال الاجتماع بمبادرة العبادي، لبدء المفاوضات مع حكومة الإقليم من أجل حل القضايا العالقة بين إقليم كردستان والحكومة الاتحادية وفق الدستور، وضمن مبدأي الشراكة والتوافق.

وفي بيان نشره موقع حكومة الإقليم دعا المجتمع الدولي إلى المساهمة والمساعدة في رعاية الحوار بين الجانبين.

كما دعا المجلس مواطني إقليم كردستان والمؤسسات الحكومية إلى مساعدة النازحين من كركوك وطوزورماتو الذين اضطروا لترك منازلهم على خلفية الأحداث الأخيرة، مشدداً على النظر إلى الأمام وتجاوز “الظرف القاسي” الذي يمر به الإقليم والتأكيد على وحدة الصف والعمل الجماعي.

وأشار بيان حكومة الإقليم إلى أن “التجارب التاريخية أثبت أن إرادة شعب كردستان لن تهزم بالسلاح والإجراءات العسكرية، وأن مشاكل العراق لن تحل بهذه الطريقة”.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي، دعا في مقال نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأميركية مساء الأربعاء إقليم كردستان إلى “احترام سلطة الدستور، والدخول في حوار على هذا الأساس”، مشدداً على أن العراق سيبقى موحداً، لافتاً إلى ضرورة تجنب الخلافات والانشقاقات و”بذور التفرقة”.

Log In

Sign Up

zowaa.org

menu_en