اجتماع مع فريق (اليونامي) لبحث الحقائق في النزاع حول أراضي نهلة

زوعا اورغ – خاص

 

عقدت السيدة رويدة الحاج مسؤول مكتب حقوق الانسان التابع لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (اليونامي)، اجتماعا مع ممثلي أبناء الكلداني السرياني الاشوري في دهوك وذلك صباح امس السبت 11 تشرين الثاني 2017، لبحث ملف التجاوزات على قرى واراضي شعبنا في الإقليم وخاصة في وادي نهلة، وحول اللقاءات التي ستعقدها اليونامي مع المسؤولين في الإقليم لرفع تلك التجاوزات. استمعت البعثة خلال الاجتماع الى المشاكل التي تعاني منها كل القرى والمتعلقة بقضايا التجاوز والاستيلاء على أراضيهم، وتم تقديم جملة من التوصيات لتكون بمثابة حلول ومعالجات لهذا الملف الشائك والمهم، وإيجاد النتائج وتحرك السريع في كافة المشاكل على أراضي وادي نهلة و القرى الاخرى المتجاوز عليها وكذلك متابعة القرارات الصادرة من الجهات القضائية والإدارية التي لم تنفذ لحد الان.

حضر الندوة ممثلين من قرى نهلة الحالية ومن القرى التي تم تهجيرها منذ سنوات، كذلك حضرها وفد من قيادة الحركة الديمقراطية الاشورية ضم النائب يعقوب كوركيس في برلمان الاقليم والسادة الاعضاء في المكتب السياسي كل من جيفارا زيا وأشور سركون والسيد طليا شمعون مسؤول فرع بغداد اضافة الى حضور السيد نينوس اوديشو رئيس قائمة الرافدين في مجلس محافظة دهوك، الى جانب عدد من أعضاء برلمان الاقليم وقانونيين وناشطين متابعين لهذا الملف.

يذكر ان البعثة اجتمعت في وقت سابق برئاسة رويدا الحاج مع ممثلي شعبنا في مكتب السيد جعفر ايمنكي نائب رئيس برلمان اقليم كردستان، صباح اليوم الثلاثاء 7 تشرين الثاني الجاري، بحضور نواب قائمتي الرافدين و ابناء النهرين، اضافة الى عدد اخر من النواب. واكدت فيه البعثة على متابعة ملف التجاوزات على اراضي وقرى ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في اقليم كردستان وذلك من خلال الزيارات الميدانية للقرى ولقاء المسؤولين في السلطات من اجل رفع التجاوزات .